العدل العليا تؤجل محاكمة القاضي غزلان

38

أجلت محكمة العدل العليا، امس الأربعاء، محاكمة القاضي عبدالله غزلان لعدم اكتمال النصاب، على خلفية نشره مقالاً حول أداء المؤسسة القضائية.ووصف القاضي غزلان أن الطريقة التي تم تأجيل الدعوة فيها “مهينة”.

وقال غزلان: “يفترض أن يجتمع مجلس التأديب بعدد الأشخاص الموجودين ليقرر تأجيل الجلسة، لكن حضر أحد الموظفين في مجلس التأديب”، مضيفا ان الجلسة قد أُجلت لعدم اكتمال النصاب القانوني.وأضاف “من الممكن أن يكون غياب القاضي مكيدة بأن يتم تغييب أحدهم ليحل محله آخر، وفيما يتعلق بمجلس التأديب يكون المجلس وفق ما نص عليه القانون في المادة 48، الغياب أو تعذر الحضور في حال كان الأمر يستوجب غياباً طويلاً، لكن وجود القاضي في مدة يوم أو يومين لا يشكل ذلك غياباً”.

وأوضح غزلان “من حق القاضي أن يتحدث في كل المسائل التي تتعلق بالقضاء، سواء كان ذلك في المجال التعليمي أو توجيه النقد للمؤسسة القضائية، نحن كممنا الأفواه تحت مظلة هيبة القضاء واحترامه، رغم أن هناك عيب موجود في القضاء”.وقال “اعتقد لا يمكن بأي حال من الأحوال أن نوجه الاتهام أو اللوم او نوجه عيوب للسلطتين التنفيذية والتشريعية في حين يبقى القضاء بمعزل عن ذلك”.وأكد غزلان أن المحاكمة تمس باستقلال القضاء، لأن فيها مس بحرية التعبير واستقلال القاضي.

طباعة

اطلع ايضا على

Comments are closed.