مهنا : تعديل ساعات عمل معبر الكرامة خلال شهر رمضان المبارك       

مفتاح العودة بيد الوحدات…

60

عزف الوحدات الاردني الشقيق سيمفونية كروية كبيرة في ملعب الشهيد فيصل الحسيني وتفوق على هلال القدس الفلسطيني بستة أهداف مقال هدفين في حوار آسيوي مباشر ضمن بطولة كأس الاتحاد لحساب المجموعة الاولى.

واحتشد في ملعب المباراة حوالي ثمانية آلاف متفرج هتفوا لنادي الوحدات .. نادي الأبطال والله هلال القدس عربية ليختلط الهتاف الفلسطيني الفلسطيني وسط إصرار كبير لنادي الوحدات على الفوز وكأنه ينتزع مفتاح العودة وحتما سيعود من قصة اللجوء الرهيبة.

وكان النادي المقدسي ممثل فلسطين والعاصمة في المحفل الآسيوي فخورا باستضافة الوحدات في المدينة المقدسة واللعب في مواجهة تألقه الآسيوي وخبرته الكبيرة لكن الهلال سقط في فخ الرهبة وخصوصا في الشوط الأول الذي انتهى برباعية للوحدات مقابل هدف وحيد لهلال العاصمة الأمر الذي حول الشوط الثاني الى منازلة أشبه بالودية دون ارتقاء في مستوى الاثارة وسط محاولات معزولة لعدي الدباغ أفضل لاعبي الهلال وأنشطهم لكن اليد الواحدة لا تصفق ليسجل المارد الأخضر هدفين والهلال هدفا وحيدا في أواخر الوشط الثاني لتخرج كتيبة الوحدات بنصر مؤزر بستة أهداف لهدفين.

وتألق بهاء فيصل بعدما وقع على رباعية “سوبر هاتريك”، في الدقائق 35، 37، 40، 87، وأضاف محمد الباشا وصالح راتب هدفين في الدقيقتين 15، 77، فيما أحرز هدفي هلال القدس هاني عبد الله، وعدي الدباغ في الدقيقتين 26، 88.

ورفع الوحدات رصيده إلى 6 نقاط على قمة ترتيب المجموعة الأولى، فيما تراجع هلال القدس إلى المركز الرابع والأخير برصيد نقطة واحدة.

تشكيلة فريق الهلال في حراسة المرمى خالد عزام ، سامر الجندي، تامر صلاح، موسى فيراوي، محمد يامين، علي نعمه، محمد درويش، محمود عويسات، هاني عبدالله، خليل فريج، عدي الدباغ.

تشكيلة فريق الوحدات في حراسة المرمى عبد الله الفاخوري ، محمد الباشا، عبيدة السامرية، سعيد مرجان ، صالح راتب، احمد الياس، رجائي حسن، سالم عبيد، بهاء فيصل، احمد هيكل، عمر قنديل.

مهرجان أهداف

وانطلق اللقاء بمحاولات هادئة، لكن سرعان ما بدأ الوحدات يفرض أفضليته من خلال السيطرة على وسط الميدان، لكن الظهور الأول كان لأصحاب الأرض عبر تسديدة قوية من خارج الصندوق، أنقذها الحارس عبد الله الفاخوري بصعوبة.

واستمر تفوق الوحدات الأردني، وبرز دور وسط الميدان بوجود سعيد مرجان وصالح راتب، صانع الألعاب ورجائي عايد.

وفي الدقيقة 15، نجح الوحدات الأردني في تسجيل الهدف الأول، بكرة ضعيفة أخطأها الحارس خالد عزام عبر رأسية المدافع محمد الباشا.

الهدف أربك حسابات الفريق المقدسي، بينما تحرر لاعبو الوحدات في ظل عدم ضغط مدافعي الهلال، على حامل الكرة، فتوالت فرص الضيوف، وسدد بهاء فيصل وصالح الراتب، وتبعه عبيد السمارنة بأخطر الكرات من تسديدة من خارج الصندوق بباطن العارضة.

الهلال حاول العودة مرة ثانية لأجواء اللقاء، وكان له ما أراد في الدقيقة 26، من أول جملة هجومية من الجبهة اليمنى، وصلت داخل الصندوق إلى عدي الدباغ المحاصر، ليرد الكرة إلى زميله القادم من وسط الملعب هاني عبد الله، سددها صاروخية في أعلى الزاوية اليمنى للحارس عبد الله الفاخوري مدركًا التعادل، وسط فرحة كبيرة من جماهير ولاعبي الهلال.

خبرة الأخضر الذي لعب بالابيض لم تمهل الهلال الكثير من الوقت لالتقاط الأنفاس، فجاء الرد صاعقاً عبر ثلاثة أهداف متتالية للنجم الدولي بهاء فيصل في الدقائق 35 و37 و40، بعدما استثمر في الهدف الثاني انفرادًا تامًا، من زميله سعيد مرجان سددها قوية على يمين الحارس خالد عزام، وعاد اللاعب بمهارة فردية عالية لتوسيع الفارق بالهدف الثالث بعد مراوغة تامر صلاح والانفراد ووضع الكرة في الشباك .

وأكمل فيصل التألق مضاعفاً الغلة إلى رباعية من كرة طولية وصلت داخل الصندوق من المحور الأيسر، هيأها على صدره، وسددها قوية صاروخية في أعلى الزاوية اليمنى للحارس عزام، لينتهي الشوط الأول بتقدم كبير للمارد الأخضر، على أسود العاصمة (4/1).

الشوط الثاني

في الشوط الثاني، لم يتغير الحال واستمر تفوق الوحدات، فيما حاول الهلال ترميم الدفاع بإشراك محمد حمو مكان علي نعمة، لكن ذلك لم يمنع لاعبي الوحدات من الوصول كثيرًا لمرمى الهلال

وأهدر نجم اللقاء بهاء فيصل فرصة محققة، لتعزيز تقدم فريقه من كرة انفراد بعد تمريرة صالح راتب، لكن الأخير عاد ووقع على الهدف الخامس، بتسديدة على يمين الحارس خالد عزام المتقدم من مرماه.

واستمر الوحدات في بحثه عن مزيد من الأهداف مع دخول قائده حسن عبد الفتاح، ووقع بهاء فيصل على نجوميته بالهدف السادس من ضربة رأس قوية، فيما قلص عدي الدباغ النتيجة من ركلة جزاء، لينتهي اللقاء بانتصار عريض للوحدات 6-2

قاد اللقاء طاقم حكام من تركمستان مكون من كدروف شرماتي ، بلافونو بلافار ، وانزروف احمد اضافة الى اسماعيل هباب .

راقب المباراة الاوزبكي ريزيف سنجر ، ومقيم الحكام الاماراتي سليم السويدي .

يذكر أنه يتأهل إلى قبل نهائي منطقة غرب آسيا صاحب المركز الأول في كل مجموعة، إلى جانب أفضل فريق يحصل على المركز الثاني في المجموعات الثلاث.

النجمة يخسر أمام الجيش

وخسر النجمة اللبناني بصعوبة أمام ضيفه الجيش السوري صفر-1،في نفس المجموعة.

وحقق الجيش الأهم ورفع رصيده الى أربع نقاط في المركز الثاني بفضل هدف وحيد لباسل مصطفى (39)، في حين تلقى النجمة خسارته الثانية تواليا ووقف عداد نقاطه على الصفر.

طباعة

اطلع ايضا على

Comments are closed.