إجراءات السفر المتبعة للمغادرين :-       

التربية تطلق منتدى “توجهات لاستدامة التعلم الالكتروني في فلسطين”

25

 أطلقت وزارة التربية والتعليم، افتراضياً، فعاليات المنتدى التربوي الفلسطيني بعنوان: “توجهات لاستدامة التعلّم الإلكتروني في فلسطين”، الهادف إلى تسليط الضوء على التجربة الفلسطينية في مجال التعلم الإلكتروني ومناقشة التحديات والآفاق في ظل المشهد الكوروني.

جاء ذلك بمشاركة وزير التربية والتعليم أ.د. مروان عورتاني، ووكيل الوزارة د. بصري صالح والمتحدثين الضيوف والوكلاء المساعدين وأسرة الوزارة ومديريات التربية والتعليم والمعلمين، وممثل اليونسكو لينا بينيت والمنسق العام للمؤتمر د. سالم أبو مصلح، وحشد من ممثلي المؤسسات الشريكة والخبراء والأكاديميين والمختصين على المستويات المحلية والإقليمية والدولية.

وخلال الجلسة الافتتاحية للمنتدى الذي تتواصل فعالياته على مدار يومين؛ أكد الوزير عورتاني أن هذا المنتدى يمثل مرتكزاً في إطار الحوار والتفاعل الدائم الذي تقوده الوزارة مع الشركاء والمختصين لاستلهام التجارب الراهنة في ظل المشهد الكوروني، مشيراً إلى بعض الإنجازات والتدخلات والمسارات التي تعمل عليها الوزارة لمأسسة التعلم الإلكتروني واستدامته وفق مرتكزات واضحة.

وعبر الوزير عن شكره لكافة الشركاء من اليونسكو والمنظمات الدولية والمجتمع المدني والمؤسسات الرسمية على الاستجابة والعمل المشترك الذي شكل استجابة وازنة للتحديات التي فرضتها الجائحة، داعياً إلى الاستفادة من مخرجات المنتدى والبناء عليها لتحقيق غايات تخدم التوجهات والرؤى التربوية، مثمناً في الوقت ذاته مبادرة المنسق العام للمنتدى ومساهمته في هذا الحدث النوعي، منوهاً بما حوته فعاليات الحواريات مع العلماء التي أطلقتها الوزارة مؤخراً من تفاعل كبير، ومقدمّا شكره للجان المؤتمر والمتحدثين والحضور.

بدورها، تحدثت بينيت عن جهود منظمة اليونسكو وتعاونها مع عديد المؤسسات وعلى رأسها وزارة التربية ودعمها للتدخلات في بداية الجائحة والتركيز على تعزيز بنية التعلم الإلكتروني، مؤكدةً أهمية تحقيق انسجام وتكاملية بين كافة الأطراف والجهات المعنية المختصة في مجال التعلم الإلكتروني.

من جانبه، أعرب أبو مصلح عن أهمية هذا المنتدى الذي يأتي في ظل ظروف صعبة تتطلب تعزيز الفرص والتشارك في الأفكار على صعيد التعليم، مؤكداً أن تجربة فلسطين تستحق الاهتمام والدعم وديمومة الجهود واستثمارها لاستدامة التعليم الإلكتروني.

طباعة

اطلع ايضا على

Comments are closed.